ارتفاع الوفيات الناجمة عن السيول في محافظتي المهرة وحضرموت إلى 12 خلال أسبوع

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات
�الت مصادر محلية وسكان يوم الأحد إن خمسة أشخاص لقوا حتفهم في محافظتي حضرموت والمهرة جنوبي شرق اليمن جراء الامطار الغزيرة بفعل منخفض جوي يضرب جنوب الجزيرة العربية. وبهذا يرتفع إجمالي عدد الضحايا المدنيين منذ بدء السيول في اليمن إلى 12 شخصا خلال أقل من أسبوع. وقال سكان ومسؤول محلي في وادي حضرموت لرويترز إن السيول والأمطار تسببت في تضرر عدد كبير من المنازل والمباني الطينية وانسداد قنوات التصريف. وأضافوا أن ثلاثة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم بعد أن جرفت سيول الأمطار سيارة كانت تقلهم في منطقة وادي العين بمديرية حورة بحضرموت، كما انتشل مواطنون يوم الأحد جثة غريق بالقرب من مجرى السيول في مدينة القطن بوادي حضرموت، قال الأهالي إنهم لم يتعرفوا على هوية المتوفى. وأبلغت مصادر محلية وحكومية في محافظة المهرة الحدودية مع سلطنة عمان رويترز بأن فتاة تبلغ 14 عاما توفيت غرقا في إحدى البرك الناجمة عن السيول جراء المنخفض الجوي الذي تعرضت له المحافظة الواقعة على بحر العرب مساء يوم السبت. وقالت مصادر محلية إن شابين توفيا وأصيب ثلاثة آخرون نتيجة صواعق رعدية ضربت محافظتي حجة وصعدة. وذكرت المصادر أن شابا لقي حتفه في مديرية المفتاح بمحافظة حجة الجبلية بشمال غرب البلاد على الحدود مع السعودية، في حين توفي شخص وأصيب ثلاثة آخرون بصاعقة رعدية في منطقة السداد بمديرية غمر بمحافظة صعدة شمال اليمن. وكان شابان قد توفيا الخميس بصاعقة رعدية في مديرية شرعب شمال محافظة تعز. كما أكد تقرير حكومي أن الأمطار الغزيرة والفيضانات الناجمة عنها تسبب بأضرار مادية فادحة وشردت أكثر من ثلاثة آلاف أسرة.