الوزير البكري يبحث مع مسؤولي "اليونيسيف" عدد من القضايا المتعلقة بالشباب

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

بحث معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، اليوم الأحد، مع نائب الممثل الإقليمي لوسيانو ساليستيني، واستشاري برنامج الشباب اليافعين سارة شومان عدد من القضايا المتعلقة بالشباب والمرأة، وكيفية توحيد الجهود والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

 

وفي اللقاء الذي عُقد بديوان عام الوزارة بالعاصمة المؤقتة عدن، شكر الوزير البكري "منظمة اليونسيف على دعمها وثقتها وكذلك الجهود التي تبذلها في بلادنا وتدخلاتها المختلفة في عدد من المجالات، مؤكدًا استعداد الوزارة لخلق علاقة متميزة ومثمرة مع المنظمة لتنفيذ برامج مشتركة، سيّما ما يتعلق منها بـ (الشباب والمرأة)".

 

وقال، نحن في "وزارة الشباب والرياضة على استعداد تام لخلق حلقة تشاركية للعمل مع المنظمة في المجالين الشبابي والرياضي وكذلك المرأة، وكذلك التنسيق وتوحيد الجهود مع الجهات ذات العلاقة، بالذات المعنية منها بقضايا الشباب وتطلعاتهم، مشيرًا إلى أن الحاجة تستوجب دعم هذه الفئة الأكثر تأثيرًا في المجتمع، والاتجاه بها إلى التعليم وبرامج الأبداع والفن والموسيقى، بعيدًا عن حمل السلاح والحروب والاقتتال ".

 

من جانبه، أكد لوسيانو، "حرص منظمته على خلق علاقة شراكة حقيقية مع وزارة الشباب والرياضة ودعم برامجها ومشاريعها، مستعرضّا تدخلات المنظمة في الكثير من المجالات، خاصة في مجال الرعاية الصحية والتعليم والبيئة، منوهًا إلى ضرورة تجاوز عثرات الماضي والبحث عن إيجاد حلول عاجلة وقصيرة وآنية لمشاكل الشباب ".

 

وأوضح، أن "المنظمة بصدد عمل خطة للورشة القادمة في أحد الدول العربية، والتي تأتي ضمن التوصيات التي خرج بها لقاء وزراء الشباب والرياضة العرب، الذي عقد في العام 2022، والتي يتم الترتيب والإعداد لها مع بالتنسيق مع الوزارة ومنظمات الأمم المتحدة المعنية".

 

حضر اللقاء وكيل قطاع الشباب د. منير مانع لُمع، ووكيل قطاع المرأة نادية عبدالله الأخرم، ووكيل قطاع التخطيط ونظم المعلومات وجدان الشعيبي، ومدير عام التخطيط وتقييم الأداء د. مبروك الحسني، ومدير عام تنمية الشباب عبدالله البكري، ومدير عام الإدارة العامة للإعلام شكري حسين، واخصائي الاتصال الخارجي لليونيسيف علي قاسم.