المحرمي يلتقي قيادة وزارة النقل وعدداً من الهيئات والمؤسسات التابعة لها

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

اطّلع عضو مجلس القيادة الرئاسي عبد الرحمن المحرّمي، على سير العمل في وزارة النقل، وعدد من المؤسسات والهيئات التابعة لها، بما في ذلك المطارات والموانئ البرية والبحرية والهيئة العامة للطيران المدني والإرصاد.

جاء ذلك خلال لقائه، اليوم بالعاصمة عدن، وزير النقل الدكتور عبدالسلام حُميد، ورئيس الهيئة العامة للطيران المدني والإرصاد الكابتن طيار صالح سليم بن نهيد، والمهندس طارق عبده علي وكيل الوزارة لقطاع النقل الجوي، وعدد من المسؤولين في الوزارة.

واستمع المحرّمي، من قيادة الوزارة إلى شرح مفصل حول سير أوضاع النقل الجوي والبري والبحري وسير العمل في مطار عدن الدولي والمطارات العاملة بالمحافظات المحررة، ونشاط حركة التجارة في المنافذ البرية والبحرية وجهود الوزارة في تحسين أداء مؤسساتها وإعادة تأهيلها وتدريب كوادرها وجاهزيتها لخدمة المواطنين.

وخلال الاجتماع، الذي استعرض جهود الوزارة في إعادة تأهيل وتشغيل كافة المطارات في المحافظات المحررة ومدى جاهزيتها لخدمة المواطنين، شدد المحرّمي، على ضرورة الارتقاء بعمل الوزارة وبذل مزيد من الجهود في تحسين الأداء بكافة الهيئات والمكاتب التابعة لها.

وحث المحرمي، الجميع على مضاعفة الجهود لإنجاز الاعمال وتجاوز كافة الصعوبات والتحديات التي تعترض نشاط الوزارة والمؤسسات التابعة لها، وتعزيز الشراكة والتعاون مع الجهات ذات العلاقة في الداخل والخارج وتوسعة وجهات الطيران بما يحقق مزيد من النشاط الاقتصادي والتنموي في بلادنا.

ووجه عبدالرحمن المحرمي قيادة وزارة النقل بمتابعة تنفيذ الخطط والمشاريع لتحسين الأداء ورفع جاهزية الموانئ البرية والبحرية والجوية وضرورة تقديم المزيد من التسهيلات، بما يضمن سهولة وصول البضائع وتخفيض كلفة النقل والتأمين في موانئ المحافظات المحررة.. مؤكداً على دعم ومساندة مجلس القيادة الرئاسي والحكومة لكافة جهود ونشاطات الوزارة لتحسين عملها.

من جانبهم، أكد وزير النقل الدكتور عبدالسلام حميد والمسؤولون في الوزارة، حرصهم على الارتقاء بمستوى العمل وتطويره وتحسين الخدمات، معربين عن تقديرهم للاهتمام المستمر من قِبل عضو مجلس القيادة الرئاسي "عبدالرحمن المحرمي" وتأثيره الإيجابي على نشاط الوزارة والهيئات التابعة لها.