بدعم من البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن

وضع حجر الأساس لمشروع تطوير وتأهيل ميناء الوديعة البري

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

برعاية معالي وزير النقل الدكتور عبدالسلام حميد وسيادة محافظ محافظة حضرموت الأستاذ مبخوت بن ماضي وسعادة سفير المملكة العربية السعودية في بلادنا الاستاذ محمد آل جابر، وضع محافظ حضرموت الأستاذ مبخوت مبارك بن ماضي ورئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري الاستاذ الاستاذ فارس احمد شعفل، المكلف من وزير النقل، اليوم في الوديعة، حجر الأساس لمشروع اعادة تأهيل وتطوير ميناء الوديعة البري، بتمويل من البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن، بحضور المهندس عبدالله باسليمان مدير مكتب البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن في محافظتي حضرموت والمهرة ووكيلا المحافظة لشؤون مديريات الوادي والصحراء الأستاذ عامر سعيد العامري، والشؤون المالية والإدارية الدكتور أحمد سالم باصريح، ومدير عام ميناء الوديعة البري الشيخ مطلق الصيعري. 

 

واكد محافظ حضرموت خلال وضعه حجر الأساس على أهمية المشروع في خدمة بلادنا خصوصا الحجاج والمعتمرين والقضاء على الزحام والتكدس، مشيرا الى ان الميناء الحالي سيكون هو الميناء الرئيسي بدلا عن السابق الذي كان مؤقتا، حيث سيشمل مشروع التاهيل والتطوير سفلتة المسارات والساحات واضافة مباني جديدة مشمولة الخدمات. 

 

وعبر بن ماضي عن شكره للملكة العربية السعودية ملكا وحكومة وشعبا وللبرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن وقوات الدعم والاسناد. 

 

من جانبه أكد رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري الاستاذ فارس احمد شعفل، اهمية المشروع الاستراتيجي باعتباره سيكون الميناء الرئيسي الذي يربط بلادنا بالمملكة العربية السعودية احدى اكثر الدول نشاطًا تجاريا وترتبط ببلادنا بحركة يومية نشطة للمسافرين والبضائع، مضيفا ان المشروع سيسهم في القضاء على التكدس والزحام الذي كان يشهده الميناء القديم والمؤقت.

 

وعبر شعفل عن جزيل شكره للملكة العربية السعودية ملكا وحكومة وشعبا على دعمها السخي لبلادنا في كافة المجالات مثمنا الدور الذي بذله مدير عام الميناء الشيخ مطلق الصيعري في متابعة المشروع لدى الجهات المعنية.

 

الى ذلك اوضح مدير مكتب البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن، ان المشروع ينطلق  من العلاقة الاخوية بين المملكة العربية السعودية واليمن، منوها الى ان المشروع يسعى  الى تعزيز كفاءة الميناء ورفع طاقته الاستيعابية لاستقبال المسافرين والزوار والحركة التجارية، لافتا ان المشىروع يتكون من 35 مشروع داخلي ومن المقرر ان يتم تأهيل المباني الموجودة واضافة مباني جديدة اضافة الى سفلتة المسارات والساحات.

 

ويشمل المشروع 35 مشروعًا مُدمجًا في مجموعة أعمال انشائية تتضمن تشييد منشآت جديدة ومسارات وصيانة وتأهيل المباني الموجودة بالمنفذ، وسفلتة الشوارع والساحات، وتطوير المنظومة الكهربائية ورفد المشروع بشبكة المياه والاحتياجات المتنوعة التي تدعم البنية التحتية للميناء الجديد، بتكلفة اجمالية تبلغ 18 مليون ريال سعودي.

 

الى ذلك عبر مدير عام ميناء الوديعة البري الشيخ مطلق الصيعري، عن جزيل شكره للملكة العربية السعودية ممثلة البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن، وللجهود التي بذلها كلا من معالي وزير النقل ومحافظ حضرموت والكل الجهات الداعمة وذات العلاقة.

 

رافقه رئيس الهيئة خلال الزيارة ووضع حجر الاساس مدير مكتبه احمد العبادي.