محليات

الوكيل عبدون يدشن الامتحانات الصيفية الاولى لبرنامج الدبلوم عن بعد لمعلمات الريف ويفتتح قاعة مختبرا ومعمل للحاسوب بمجمع الفاروق للبنات بمديرية يبعث

قبل 4 أيام I الأخبار I محليات

أكد وكيل وزارة التربية والتعليم مدير مكتب تربية حضرموت الاستاذ جمال سالم عبدون أن تعليم الفتاة في مديرية يبعث المحاذية لمحافظة شبوة شهد ويشهد نقلة نوعية لا سيما في التحاق الفتاة واستمرارها  بمقاعد الدرس وتأهيل المعلمات من الخريجات عن غيرها من المديريات النائية.

مضيفا أن هذا كان هو ثمرة العطاء التربوي والتعليمي الذي حظيت به المديرية من اهتمام من قبل قيادة مكتب الوزارة بالمحافظة التي تنظر لهذه المديرية بانها أمل ومستقبل التعليم. وبدعم من الراعي الأول محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني

وأشار الوكيل عبدون في خلال تدشينه الامتحانات الصيفية الاولى لبرنامج الدبلوم عن بعد لمعلمات الريف بمجمع الفاروق للبنات بمعية نائب المدير العام محمد عبد الله باماتع ومدير إدارة التربية والتعليم بالمديرية حسن عبود بلبحيث وبحضور عميد المعهد العالي لتأهيل المعلمين بالمكلا الاستاذ يسلم احمد الخنبشي, أننا اليوم نشهد هذه التجربة الرائدة لعدد

 

45 فتاة من أبناء المديرية من الدفعة الثالثة للمرحلة الثانوية العامة بقسميها العلمي والادبي وهن يخضن هذه الامتحانات كأول برنامج ينفذ في المديريات النائية بدعم ورعاية من قبل المحافظ البحسني من تنفيذ كوادر المعهد العالي للمعلمين وباشراف من قبل قيادة مكتب الوزارة بالمحافظة دليل على المؤشرات الايجابية لالتحاق الفتاة في العملية التربوية والتعليمية.

مستعرضا جملة من الإنجازات التربوية والتعليمية التي تحققت وستتحقق على الواقع في هذه المديرية من خلال  توفير كل المقومات التعليم من البنية التحتية وتحسين البيئة المدرسية من الوسائل وسد الشواغر في الكادر التدريسي ورفد المجمع بالخريجات بالتخصصات كافة من أبناء المديرية أسهم في هذه النقلة النوعية لتعليم الفتاة ومستوى التحصيل العلمي وتفعيل النشاطات اللاصفية لمدارس ومجمعات المديرية .

وعلى هامش الزيارة لمديرية يبعث افتتح الوكيل عبدون قاعة المختبر العلمي ومعمل الحاسوب مجهز بأحدث الأجهزة التقنية في مجمع الفاروق التعليمي للبنات ولقائه بالادارات المدرسية بالمجمعين للبنين والبنات وحثهم على مواصلة العطاء التربوي والتعليمي والاهتمام بمستوى الجانب الفني والعمل على التقييم والمتابعة لأداء المعلمين والمعلمات داخل الحجرات الدرس وحثهم على التقيد والالتزام بالاجراءات الاحترازية والوقائية للطلاب والطالبات .