أمريكا تستهلك ملايين البراميل من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي مع ارتفاع الأسعار

قبل أسبوعين I الأخبار I اقتصاد

كشفت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، اليوم الأربعاء، عن سحب الحكومة 3.2 مليون برميل، خلال الأسبوع الماضي فقط، من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي، حيث ظلت أسعار الخام قرب أعلى مستوياتها في 7 سنوات.

واشنطن- سبوتنيك. كانت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تدرس استخدام الاحتياطي منذ أسابيع، في محاولة لتهدئة أسعار البنزين، والتي بلغت أيضا أعلى مستوياتها منذ عام 2014.

 

أظهرت بيانات العرض والطلب الأسبوعية، الصادرة اليوم، أن مستويات المخزون من احتياطي النفط الخام بلغت 606.1 مليون برميل في نهاية 12 نوفمبر/ تشرين الثاني، مقابل 609.4 مليون في 5 نوفمبر.

من غير المعروف ما إذا كانت مستويات الاحتياطي الاستراتيجي الأخيرة، جاءت كنتيجة مباشرة للسياسة التي ينظر فيها البيت الأبيض لتهدئة السوق، حيث تلجأ الحكومة إليها في بعض الأحيان لتعويض النقص الناجم عن الأحداث القاهرية مثل الأعاصير.

تم تداول خام غرب تكساس الوسيط القياسي للنفط الأمريكي عند 78.66 دولار للبرميل بحلول الساعة 10:55 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (15:55 بتوقيت غرينتش) بتراجع نسبته 1.4%، في استجابة واضحة لانخفاض مخزون الاحتياطي الاستراتيجي.