للتخفيف من خطر الاصابة بالجلطات... اليكم هذه المعلومات

صحة
قبل أسبوع 1 I الأخبار I صحة

لتقليل خطر الجلطات التي تعد من المشاكل الصحية المهددة للحياة؛ ينبغي استهلاك أطعمة تساعدنا على التحكم في مستوى الكوليسترول وتحسين الدورة الدموية. وفي تقرير نشرته مجلة "ميخور كون سالود" (mejorconsalud) الإسبانية، قالت الكاتبة فلاريا سباتير إن الجلطة يمكن أن تسبب الوفاة، وهي من المشاكل الصحية الخطيرة.

ومن أجل تقليل خطر الجلطة لا بد من تغيير عاداتنا اليومية. وأول خطوة هي استشارة الطبيب، وتناول العلاج الذي يصفه لك. ولا يوجد أي غذاء بديل عن العلاج. والخطوة الأخرى هي محاولة تحسين نظامنا الغذائي.

 

 

انفوغراف من مؤسسة حمد الطبية حول اعراض السكتة الدماغية، حمد الطبية تطلق حملة توعوية حول الجلطة الدماغية

 

 

أسباب الجلطة للجلطة عوامل مختلفة، من بينها نمط الحياة والوراثة. ومن بين أسباب الجلطة والانسداد الوعائي ارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية وقلة النشاط البدني وأمراض القلب أو الكلى.

 

ما الأطعمة التي قد تساعد في تقليل خطر الجلطة؟ قبل ذكرها يجب أن نؤكد أن عليك أولا استشارة الطبيب وأخذ علاج ارتفاع ضغط الدم أو الكوليسترول، وهذه النصائح ليست بديلا من العلاج الطبي المحترف. الليمون من المعروف أن الليمون يقوي جهاز المناعة ويحيد الجذور الحرة المضرة، وهو أيضا مفيد في تحسين الدورة الدموية. زيت الزيتون زيت الزيتون البكر الممتاز غني بأحماض "أوميغا 6" الدهنية ومثالي لتقليل مستوى الكوليسترول الضار، وذلك وفقا لبحث أجرته "مجموعة أبحاث أمراض القلب والأوعية الدموية والتغذية" التابعة لمجموعة "ريخيكور" الإسبانية للدراسات. ويحافظ زيت الزيتون على مرونة الشرايين ويحد من تصلبها. الأفوكادو إن تناول الأفوكادو باعتدال لا يؤدي إلى زيادة الوزن، وينصح بتناول نصف ثمرة أفوكادو 3 مرات في الأسبوع في وجبة الإفطار. فص ثوم يوميا من المفيد تناول فص ثوم على الأقل يوميا. فالثوم غني بمركب الأليسين، وهو إنزيم مفيد لصحة القلب والأوعية الدموية وجهاز المناعة، وله تأثير مضاد لتخثر الدم.

 

الخرشوف أدرجْ في وجبة العشاء الخرشوف المطبوخ مع القليل من الخل وزيت الزيتون والليمون لأنه خيار موصى به للغاية. ووفق دراسة أجرتها جامعة بافيا الإيطالية، يعد الخرشوف من أفضل الخضروات للوقاية من الجلطة. الكرفس الكرفس غني بمضادات الأكسدة والفيتامينات وهو نوع من العناصر النباتية التي تنظم ضغط الدم. وإذا كنت تستهلك الكرفس بانتظام، سواء في شكله الطبيعي أو في شكل عصير، فسوف تستمتع بشرايين أكثر تمددا ومرونة. عصير التوت البري يعد التوت البري من بين أكثر الخيارات الطبيعية الموصى بها لتحسين الدورة الدموية. ويمكن استهلاك التوت البري في شكل عصير وتناوله مجففا أو مجمدا إذا لم يكن من الممكن الحصول عليه في موسمه."الجزيرة"