توجيهات حكومية عاجلة لجميع سفراء اليمن في الخارج

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

وجّه رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك سفراء اليمن في أوروبا ببعض الموجهات السياسية الواجب التعاطي معها في الفترة الراهنة والمستقبلية، وحرص مجلس القيادة الرئاسي والحكومة على دعم جهودهم، بما يمكنهم من تحقيق التعاون المثمر مع البلدان والمنظمات التي يمثلون اليمن فيها لتحقيق المصلحة الوطنية العليا. 

  وشدد رئيس الوزراء لدى ترؤسه، اليوم، الاجتماع الدوري لسفراء اليمن في دول الاتحاد الأوروبي، على الدور المحوري للدبلوماسية اليمنية في تقديم صورة واضحة عن حقيقة ما يجري في اليمن، وتعزيز العلاقات الثنائية مع الدول والمنظمات، في إطار إسناد جهود استكمال استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب، بموجب مرجعيات الحل المتوافق عليها محلياً والمؤيدة دولياً. 

 

  وتطرّق الدكتور معين عبدالملك في حديثه للسفراء إلى الوضع الإنساني والاقتصادي وما نفذته الحكومة من إصلاحات جوهرية ساهمت في تماسك الاقتصاد والحفاظ عليه من الانهيار، وضرورة التركيز في العمل مع الدول والمنظمات على الجانب التنموي المستدام إلى جانب الإغاثي.

 

    وأكد أن أوروبا محورية في القضية اليمنية، وجميع الدول سواء التي تمثل اليمن فيها تمثيل مقيم أو غير مقيم، مهمة بأصواتها وتأثيرها على المستوى الأوروبي والمجتمع الدولي، وما يجب على سفراء اليمن القيام به لتعزيز العلاقات والتنسيق المشترك تجاه مختلف المستجدات. 

 

  كما وضع رئيس الوزراء، السفراء، أمام مختلف المستجدات على الساحة الوطنية بما في ذلك التحركات الأممية والإقليمية والدولية لتجديد وتوسيع الهدنة الإنسانية، والتعنت الذي تبديه مليشيا الحوثي في رفض أي حلول.. لافتاً إلى الدور الذي ينبغي أن يضطلع به السفراء في إيصال ما يجري ليعرف العالم حقيقة ما تقوم به المليشيا في تعميق الكارثة الإنسانية التي تسببت بها منذ انقلابها على السلطة الشرعية واشعالها للحرب أواخر العام 2014م، واستمرارها في رفض كل الحلول وتحدي الإرادة الشعبية والدولية. 

 

  وأكد الاجتماع بحضور وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد بن مبارك، على أهمية التحرك الفاعل في أوروبا من أجل موقف أوروبي حازم ومسئول لدفع المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الإيراني على التعاطي الإيجابي مع تلك الجهود وكذا أهمية التحرك لدى دول الاتحاد الاوروبي لدعم الاصلاحات التي يقودها مجلس القيادة الرئاسي والحكومة لتحسين الخدمات وتخفيف المعاناة الانسانية عن الشعب اليمني. 

 

  وعبر سفراء اليمن لدى دول الاتحاد الأوروبي عن تقديرهم لما طرحه رئيس الوزراء من صورة كاملة لما يجري على المستوى المحلي والخارجي، وما تبذله الحكومة من جهود للعمل في ظروف استثنائية.. مؤكدين حرصهم على تعزيز العلاقات مع دول الاتحاد الأوروبي ورعاية مصالح الجاليات اليمنية في تلك البلدان.