وزير الأشغال والمحافظ بن ياسر ورئيس جامعة المهرة في زيارة لكليتي العلوم التطبيقية والتربية

محليات
قبل 4 أسابيع I الأخبار I محليات

تفقد معالي وزير الأشغال العامة والطرق المهندس سالم محمد العبودي الحريزي، ومعالي الأستاذ محمد علي ياسر محافظ محافظة المهرة، ورئيس جامعة المهرة الدكتور أنور محمد كلشات، اليوم، سير العملية التعليمية في كليتي العلوم التطبيقية والإنسانية والتربية بمدينة الغيضة. 

 

و خلال الزيارة، التي رافقهم فيها الأمين العام للمجلس المحلي الأستاذ سالم عبدالله نيمر، بارك المحافظ بن ياسر لعمداء الكليتين وأعضاء هيئة التدريس وأبناء محافظة المهرة عموماً صدور القرار الجمهوري بإنشاء جامعة المهرة كصرح علمي يساهم في التنمية واستثمار العقول في خدمة المحافظة والنهوض بها بعد عقود من الحرمان وجهود كبيرة من المطالبة والمتابعة. 

 

وشكر المحافظ بن ياسر، فخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد العليمي ودولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك ووزير الأشغال المهندس سالم محمد العبودي، والمحافظين السابقين وكل من ساهم في إصدار قرار إنشاء الجامعة، لافتاً إلى إن الزيارة تعبتر أولية لمتابعة خطوات إنشاء الجامعة ومتابعة احتياجاتها وفق النظم والقوانين المتعارف عليها.

 

من جانبه اشار رئيس جامعة المهرة الدكتور أنور كلشات إلى أن "صدور قرار إنشاء الجامعة يعتبر حدث فرائحي كبير يحتفل به كل أبناء المحافظة، معبرا عن شكره لقيادة السلطة المحلية وكل من بذل جهود في تسريع إصدار هذا القرار .. كما شكر كلشات الإخوة في جامعة حضرموت الذين كانت لهم بصمات في تأسيس التعليم العالي في المحافظة وجهدهم تلك محل تقدير لدى أبناء المهرة عموما. 

 

واضاف الدكتور كلشات: نسعى أن تضم الجامعة تخصصات نوعية، وتكون مشعل علمي ومنبر لتخريج الكوادر القادرة على المساهمة في بناء الوطن ورفد السوق المحلي بالمخرجات التعليمية المطلوبة.

 

وطاف الوفد بمبنى الكليتين وقاعات التدريس فيهما، ومكاتب الإدارات، ومركز اللغة المهرية، واستمعوا إلى شرح مفصل من المختصين إلى الاحتياجات وسير العملية التعليمية وحجم إقبال الطلاب على التخصصات الموجودة.

 

كان في استقبالهم، عميد كلية العلوم التطبيقية والإنسانية الدكتور محمد المجيبي، و عميد كلية التربية الدكتور عادل معيلي، ونواب العمداء ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس.