فرصته الأخيرة في قطر.. هل يحطم ميسي أرقام مارادونا القياسية؟

رياضة
قبل أسبوعين I الأخبار I رياضة

تعود جمهور كرة القدم، على انجازات الاسطورة ليونيل ميسي. الا أن عذا العام، يتطلع الأرجنتينيون إلى اللحظة التي يحطم فيها النجم أرقام الأسطورة، دييغو مارادونا.

 

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية إن ميسي يحتاج ليفوز بكأس العالم ليكون رمزا بمستوى مارادونا لدى الأرجنتينيين.

 

 

وإضافة إلى لقب كأس العالم، يمكن ليمسي أن يحطم رقمين من أرقام مارادونا في كأس العالم.

ويحمل مارادونا حاليا الرقم القياسي كأكثر أرجنتيني لاعب مع منتخب بلاده، إذ يصل عددها إلى 21 مباراة ويحتاج ميسي إلى ثلاثة فقط ليتجاوز هذا الرقم، وفق "ماركا".

وباستثناء وقوع كارثة، أي إصابة أو إيقاف، سيصبح ميسي الأرجنتيني الأكثر مشاركة في مباريات بلاده في كأس العالم في دور المجموعات.

 

 

ورقم قياسي آخر في حوزة مارادونا يسعى ميسي لتحطيمه هو أكبر عدد تمريرات حاسمة في كأس العالم، وفي سجل مارادونا ثماني تمريرات حاسمة بما في ذلك خمس تمريرات حاسمة في نسخة 1986 من البطولة. ميسي حاليا في حوزته خمس تمريرات حاسمة.

 

 

مع هذه الخامسة لميسي في كأس العالم والتي من المرجح أن تكون الأخيرة له، إنها فرصته الأخيرة لكتابة فصل آخر في تاريخ كأس العالم الأرجنتيني ودفع نفسه إلى أعلى قائمة أصحاب الأرقام القياسية، وفق الصحيفة.