زيلينسكي يطالب روسيا بسحب قواتها من زابوريجيا

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

حض الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، الدول الأعضاء بحلف شمال الأطلسي على ضمان حماية المحطات النووية الأوكرانية، كما طالب روسيا بسحب قواتها من زابوريجيا.

وقال زيلينسكي في تصريحات مساء الاثنين: "لقد تحدثت اليوم مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول تنفيذ عدة نقاط تتعلق بالسلامة الإشعاعية والوضع في محطة الطاقة النووية في زابوريجيا، فضلاً عن أمن الطاقة في أوكرانيا وأوروبا".

وأضاف بالقول: "نحن نعمل على ضمان تنفيذ توجيهات الوكالة الدولية للطاقة الذرية بوقف أي نشاط عدائي ضد الأماكن النووية الأوكرانية. ولهذا، فإن نزع السلاح من محطة زابوريجيا أمر بالغ الأهمية.. يجب على روسيا سحب جميع مقاتليها من هناك ووقف قصفها لمحطة توليد الطاقة".

وتوجه زيلينسكي بالشكر للرئيس ماكرون على استعداده لدعم حماية المنشآت النووية، مضيفاً بالقول: "كما أننا نبذل قصارى جهدنا لعقد مؤتمر حول إعادة إعمار أوكرانيا وتنفيذ خطة التعافي السريع، حيث أبدت فرنسا استعدادها لإظهار زمام المبادرة بشكل مؤثر وفعال".

وتعرضت محطة زابوريجيا للطاقة النووية التي تسيطر عليها روسيا بجنوب أوكرانيا للقصف يومي السبت والأحد مما أثار مخاوف من وقوع حادث خطير على بعد 500 كيلومتر فقط من تشرنوبل، الموقع الذي شهد أسوأ كارثة نووية في العالم عام 1986.

وتلقي كل من روسيا وأوكرانيا بالمسؤولية على الأخرى في الهجمات على المحطة التي تقع في منطقة تسيطر عليها روسيا قرب الخط الأمامي للقتال. ولم يتسن لرويترز التأكد بصفة مستقلة من هوية الجانب المسؤول عن القصف الذي حدث مطلع الأسبوع.

 

موسكو تحذر: خطر وقوع حادث نووي يلف زابوريجياالعرب والعالمروسيا و أوكرانياموسكو تحذر: خطر وقوع حادث نووي يلف زابوريجيا

 

الوكالة الذرية: أوكرانيا نجت من كارثة نوويةالعرب والعالمروسيا و أوكرانياالوكالة الذرية: أوكرانيا نجت من كارثة نووية

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة إن الهجمات تنذر بكارثة كبيرة.

وقالت روسيا في وقت سابق اليوم الاثنين إن قصف زابوريجيا قد يؤدي لحادث نووي خطير وكررت اتهاماتها للقوات الأوكرانية بأنها المسؤولة عن الهجمات.

ودعا زيلينسكي أيضا إلى عقوبات أوروبية جديدة على موسكو لما وصفها بأنها "سياسة إبادة جماعية" بينما تقصف القوات الروسية البنية التحتية المدنية الرئيسية. وتنفي روسيا تعمد استهداف المدنيين في أوكرانيا لكنها تقر بشن حملة من الهجمات على منشآت الطاقة الكهربائية وبنى تحتية أخرى.