رد فعل غير متوقع من كيت بأول ظهور

عربي ودولي
قبل 3 أسابيع I الأخبار I عربي ودولي

التقطت عدسات المصورين أول ظهور لأميرة ويلز، كيت ميدلتون، بعد المزاعم الصادمة التي ساقها الأمير هاري في كتابه المليء بالأسرار.

 

وفي رد فعل غير متوقع لم يبد على كيت ميدلتون أي مظهر من مظاهر الغضب، وظهرت وهي تقود سيارتها في أراضي قلعة وندسور، دون أي تعابير على وجهها.

 

"أمير المبيعات".. مذكرات هاري تحطم الرقم القياسي

وكان هاري روى في جزء "صادم" من سيرته الذاتية تفاصيل حول الخلاف الذي نشب قبل زفاف على ميغان ماركل، بين ميغان وكيت، شأن فساتين الوصيفات، مؤكدا أن زوجة أخته أميرة ويلز كانت مسؤولة عن هذا الخلاف.

 

وقال هاري إن كيت ادعت أن ابنتها الأميرة شارلوت بكت عندما جربت الفستان في المنزل، وأن كيت غضبت لأن ميغان لم تسألها عن ذلك الأمر إلا بعد يومين.

 

 

 

وقال هاري، في سياق حديثه عن الحادث، إن كيت أرسلت لميغان رسالة تقول فيها نصا: "فستان شارلوت كبير جدًا، طويل جدًا، فضفاض للغاية. وبكت عندما جربته في المنزل".

 

وأوضح هاري أن "الخلاف تفاقم بسبب عدم رغبة كيت مقابلة خياط ميغان في قصر كنسينغتون، وتبادلت السيدتان رسائل نصية مفاجئة حول هذه القضية قبل 4 أيام فقط من الزفاف".

 

وفي مقتطف آخر، زعم هاري أن "شقيقه وكيت شجعاه على ارتداء زيه النازي في حفلة تنكرية".

 

 

 

وقال هاري إن ويليام وكيت "استغرقا في الضحك" عندما شاهداه يرتدي الزي النازي في حفل تنكري عام 2005، واعتذر الأمير لاحقًا عن أفعاله.

 

 

 

وفي محاولة لإظهار مدى تجاهل العائلة المالكة لما جاء في الكتاب ومقابلات هاري، هنأ الملك تشارلز وقرينته كاميلا، كيت ميدلتون، أميرة ويلز، بعيد ميلادها الـ41.

 

ووجه هاري انتقادات لاذعة لعائلته، حيث اتهمهم بالسعي لحماية سمعتهم الخاصة على حسابه وحساب ميغان وأنهم "تواطأوا" في إحداث قدر كبير من "الألم والمعاناة" لهما.