احذر.. إذا ظهرت هذه العلامات فاعلم أن كاميرا جهازك مخترقة!

تكنولوجيا
قبل أسبوعين I الأخبار I تكنولوجيا

كشف خبير في الأمن السيبراني عن العلامات الدالة على أن المتسللين يستخدمون كاميرا الويب أو كاميرا الهاتف الذكي للتجسس عليك.

 

وحدد توف ماركس من شركة "في بي إن أوفر فيو" لأمن المعلومات (VPN Over view)، العلامات الثلاث الأولى التي يجب الانتباه إليها هي: أحد المبتزين يتصل بك، وكاميرا الويب تومض أو ضوء الكاميرا يومض، وبطارية الجهاز تستنزف بشكل أسرع من المعتاد.

 

وبحسب ماركس،  فإن المتسلل يحتاج فقط إلى زرع جزء صغير من التعليمات البرمجية الضارة للوصول إلى الكاميرات، وقد لا يعرف المستخدمون أبدا أنهم يتعرضون للهجوم.

وقدم ماركس للمستخدمين بعض النصائح حول للتقليل من مخاطر التعرض لهجوم، مثل استخدام غطاء الكاميرا وتحديث نظام التشغيل الخاص بك باستمرار.

 

ومع وجود العديد من أنواع البرامج الضارة الموجودة حاليا، قد لا تتمكن أبدا من معرفة مصدر الفيروسات أو برامج التجسس.

 

 

وأول علامة تحذير هي اتصال متسلل أو مبتز بك، وهو ما يعتبره ماركس "أسوأ سيناريو"، حيث يدعي هؤلاء المتصلون أن لديهم صورا حساسة لك ويخططون لنشرها عبر الإنترنت إذا لم تلبى مطالبهم. وقال ماركس إن الصور من المحتمل أن يلتقطها المتسلل باستخدام الكاميرا الخاصة بك وتعتبر الجريمة ابتزازا جنسيا.

علامة تحذير أخرى، هي إذا رأيت الضوء على الكاميرا يومض، إذ تحتوي معظم كاميرات الويب على ضوء صغير إلى اليسار أو اليمين يتم تشغيله عندما تكون كاميرا الويب قيد الاستخدام. وتشير أجهزة "آيفون" إلى أن الكاميرا قيد الاستخدام بنقطة خضراء على الواجهة.

 

 

وقال ماركس إنه في حالة وميض الضوء الصغير على كاميرا الويب، فاحذر من أن شخصا ما قد يتجسس عليك.

 

وبالنسبة لمستخدمي الهواتف الذكية، ربما تم اختراق الكاميرا إذا رأوا الرمز على الشاشة والكاميرا ليست قيد الاستخدام.

 

وبالطبع، قد لا يكون أحد المتسللين على الإطلاق، بل أحد التطبيقات التي تعمل في الخلفية التي تسبب ذلك.

 

وقال ماركس، إذا كنت تريد التأكد، فقم بإيقاف تشغيل جميع التطبيقات في مدير المهام الخاص بك إذا لزم الأمر.

وإذا كان الضوء لا يزال قيد التشغيل، على الرغم من أنك لا تستخدم كاميرا الويب، فمن الأفضل إجراء فحص للبرامج الضارة للتأكد من عدم تعرض الكاميرا للاختراق. واعلم أنه حتى لو كان الضوء مطفأً، فربما تتعامل مع كاميرا ويب تم اختراقها. وقد يتمكن مخترق كاميرا الويب من إطفاء الضوء، أو ربما تكون قد أوقفته بنفسك في الإعدادات.

 

وآخر التفاصيل التي يجب الانتباه إليها، هي ما إذا كانت بطارية الجهاز تنفد بشكل أسرع من المعتاد، فهذا ناتج عن استهلاك الكاميرا للطاقة لأنها تعمل باستمرار.

 

 

وقال ماركس "إذا كنت تستخدم حاسوبا محمولا أو هاتفا ذكيا غير متصل بشاحن، واخترق شخص ما كاميرا الويب الخاصة بك، فقد تلاحظ ارتفاعا في استخدام البطارية". وهناك طريقة جيدة للتحقق من كيفية استخدام طاقة بطاريتك، هي فتح مدير المهام الخاص بك. وإذا فتحت مدير المهام، فسترى عمودين في أقصى اليمين يعرضان استهلاك الطاقة في برامجك بمرور الوقت.

وشارك ماركس أيضا نصائح حول إيقاف المتسللين في مساراتهم، بما في ذلك استخدام جدار حماية جيد ومكافحة فيروسات، وعدم فتح المرفقات في رسائل البريد الإلكتروني التي لا تثق بها وتأمين شبكة "واي فاي" (WiFi) الخاصة بك.