توجيهات بإيقاف أي رسوم غير رسمية على المواطنين بميناء الوديعة البري

محليات
قبل 9 أشهر I الأخبار I محليات

أكد محافظ حضرموت الأستاذ مبخوت مبارك بن ماضي، ان عجلة التغيير نحو التصحيح قد مضت في ميناء الوديعة البري ولن تتوقف، وان المتابعات تجري للانتقال للمبنى الجديد بمباركة من القيادة السياسية والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

 

ووجه المحافظ بسرعة استكمال اجراءات تفعيل العمل بالمبنى الجديد للمنفذ، وان تصب ايراداته ورسومه لوعاء الدولة، وايقاف أي عبث بفرض رسوم غير رسمية على المواطنين او الجهات المختلفة.

 

 

 

جاء ذلك خلال لقاء المحافظ اليوم بالمكلا، وكيل المحافظة للشؤون المالية والإدارية، رئيس رئيس اللجنة الخاصة بتقييم ودراسة اوضاع ميناء الوديعة البري،

الدكتور أحمد سالم باصريح، ونائب الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري بالجمهورية سند ديبان، ومدير عام ميناء الوديعة البري مطلق الصيعري، الذين بحث معهم عملية التنسيق والتعاون في مجال النقل بالمنفذ.

 

واطلع المحافظ على نتائج زيارة نائب رئيس هيئة النقل البري للمنفذ، موجهًا بسرعة البدء بالاجراءات العملية لنقل العمل للمنفذ الجديد، والتشديد على ان تذهب ايرادات المنفذ لوعاء الدولة، ومنع فرض اي رسوم بدون سندات رسمية، وتفعيل اجراءات التدقيق والفحص والاهتمام بالأولويات لضمان التعجيل بالنقل وتطوير العمل بالمنفذ.