حقيقة تشكيل كيان سياسي في المهرة

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

نفت رئاسة المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى صحة ما أوردته بعض وسائل الإعلام وشبكات التواصل حول دعوة اللجنة الخاصة للسلطان عبدالله بن عيسى آل عفرار لتشكيل مجلس وطني مهري بقيادته .

 

 

جاء ذلك في تصريح خاص للمركز الإعلامي الثقافي -المهرة وسقطرى- وأوضحت من خلاله رئاسة المجلس العام أن تلك الأخبار المتداولة عارية تماماً عن الصحة، مؤكدة أن المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى سيبقى المظلة الجامعة لأبناء المحافظتين، وأن تلك المزاعم مجرد أكاذيب لا تمت للحقيقة بصلة.

 

 

 

وأشارت رئاسة المجلس العام إلى أن من يروج ويدفع بنشر هذه الفبركات لن ينال مبتغاه واهدافه بزعزعة ثقة أبناء المهرة وسقطرى بالمجلس والتحريض ضد الأشقاء في التحالف العربي، مشيراً إلى تحفظ المجلس في الكشف عن هويتة في الوقت الحالي.

 

وشددت الرئاسة على تمسك المجلس برؤيته السياسية وثوابته الأساسية وفي مقدمتها العمل لتحقيق خيار أبناء المهرة وسقطرى بإقامة إقليمهم المستقل، والتأييد لدول التحالف العربي وجهوده في بلادنا ودعم القضية الجنوبية، وكذا الحفاظ على علاقات الأخوة والجوار مع الدول الخليجية عامة وسلطنة عمان خاصة.