الكشف عن أسباب تعثر طباعة جوازات السفر في شبوة

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

كشف العميد عبدالقادر احمد الرملي مدير فرع مصلحة الهجرة والجوازات والجنسية بمحافظة شبوة الاسباب الرئيسية وراء تعذر طباعة الاف من جوازات السفر التي استكملت اجراءات معاملتها بفرع المصلحة في مدينة عتق .

وقال "ان اسباب ذلك يعود الى شحة توفر الدفاتر لدى قسم الطباعة بالفرع والتي اتخذنا قرارا بتخصيص وحصر الكمية الموجودة فقط للحالات المرضية والانسانية والطارئة التي لا تحتمل التاخير" .

واشار الى ان معالجة الازمة القائمة في دفاتر الجوازات في طريقها للحل النهائي خلال شهر يناير او فبراير من العام القادم 2024م لافتا الى الاهتمام والجهود الكبيرة التي تبذلها رئاسة المصلحة ووزارة الداخلية بهذا الخصوص. 

واوضح الرملي ان فرع  مصلحة الجوازات في شبوة يشهد اقبالا كبيرا وغير مسبوق من قبل طالبي الجوازات الذين يتدفقون يوميا بالمئات من مختلف مناطق ومحافظات الجمهورية بعد تعذر حصولهم على الجوازات من اغلب فروع المصلحة في المحافظات الاخرى.

 مشيرا الى ان ادارة  الفرع تستقبل جميع المواطنين اليمنيين دون تمييز او استثناء وفق النظام والقانون ، وقد حرصت الادارة على توسيع الاقسام واستحداث  كبائن اضافية وتوسيع النشاط ورفع وتيرة العمل والاداء ، بهدف استيعاب الاعداد الهائلة ومواجهة اعداد طالبي الجوازات وبما يمكنهم من استكمال اجراءات معاملاتهم بكل سهولة ويسر ومن باب مراعاه ظروف اولئك المواطنين القادمين من المناطق والمحافظات البعيدة .