قبائل مارب تستكمل مخطط الحوثي وترفع شعاره في 2014 وتقود تمردا مسلحا على الشرعية وتحدد مهلة لنسف "صافر"

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

اصدر مسلحون قبليون يتجمعون في محيط منشأة صافر النفطية بمحافظة مأرب بيانا هددوا فيه باستهداف منشأة صافر وطالبوا جميع العاملين فيها باخلائها ومنحوهم 48 ساعة لاخلائها.

وجاء هذا التحذير  عقب فشل جهود وساطة بين السلطات المحلية والقبائل الرافضة لتنفيذ جرعة جديدة في أسعار الوقود بمحافظة مارب.

مراقبون اعتبروا تحجج المسلحين القلبيين باسقاط الجرعة نفس سيناريو 2014 اونفس الشعار الذي رفعه المتمردون الحوثيون ضد الدولة ، مؤكدين ان مطالب القبائل هي مطالب قطاع طرق وليس مطالب مواطنين حريصون على امن واستقرار مارب . 

ووصف المراقبون ما يجري في مارب بانه استكمالا لمخطط 2014 لاسقاط محافظة مارب 

كان رئيس مجلس القيادة الرئيس رشاد العليمي قد اكد دعمه للسلطة المحلية لانفاذ قرار الحكومة في معالجة اسعار المشتقات النفطية .

وأصدرت مسلحون قبليون بيانا بهذا الخصوص جاء فيه : بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن مطارح أبناء مأرب ومن معهم من قبائل اليمن المتواجدين في مأرب  الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الامين وبعد

بعد الوقوف على نتائج ماجائت به الوساطة المكلفه من السلطات في مأرب برفع مطارح مارب دون تحقيق أيا من مطالبنا المشروعه التي تتمثل في اسقاط الجرعه القاتله للشعب اليمني حيث تم ارسال مجموعة من الشخصيات مساء اليوم الأحد من قبل قيادة السلطه في مأرب الى مطارح مأرب الأول مره منذ تأسيسها بتاريخ 18/12/2023 وكان على رأسهم الشيخ مبخوت بن علي العراده وبعد الاخذ والعطاء معهم تبين أنهم لا يحملون أية حلول عدا انهم طلبو منا رفع المطرح وبعد رفعه سيتم تشكيل لجنه للبحث في موضوع الجرعه ، وفي نهاية اللقاء تحدث بعضهم انهم وصلو الى طريق مسدود مع السلطه فيما يخص أسقاط الجرعه ، والتزاما منا بالعهد الذي قطعناه على انفسنا أن لا نعود الا بعد أن نسقط هذه الجرعه الظالمه دون قيد او شرط ووفاء منا لشهدائنا الأبرار الذين قضو نحبهم في الحادثه الغادرة التي تمثلت في استهداف مطارح مأرب بالطيران المسير ، وبعد أن منحنا السلطه الوقت الكافي لتدارك الأوضاع قبل فوات الأوان وكذلك صبرنا على هجماتها واستفزازاتها للمطرح ومحاولتها تفجير الوضع منذ البداية حيث التزمنا بأقصى درجات ضبط النفس ولكن دون جدوى ، فقد قرر المجتمعون بمطارح مأرب لاسقاط الجرعة مايلي:

1- على جميع التجار والمقاولين الذين تقع ممتلكاتهم من كنوب ومعدات ومتاجر ومعامل وغير ذلك بالقرب من منشأة صافر وحدة التجميع المركزيه السبيو) إخلاء المكان ونقل ممتلكاتهم الى جوار كمب روضان من الناحية الغربية في مدة اقصاها 48 ساعة من تاريخ صدور هذا البيان ومن يخالف ذلك يتحمل مسؤولية نفسه وممتلكاته.

 

2 - على جميع العاملين بمنشأة صافر المذكورة اعلاه مغادرة المنشأه وايقافها والرجوع الى منازلهم او أي مكان آخر بعيدا عن المنشأة في مدة اقصاها 48 ساعة من تاريخ صدور هذا البيان ومن يخالف ذلك يتحمل مسؤولية نفسه

 

3 -  نهيب بجميع المواطنين الساكنين بالقرب من المنشأه او عابري السبيل الابتعاد عن المنشأه 20 كيلو متر على الأقل الى الجهة الغربية وعدم المخاطرة بأرواحهم بعد إنتهاء المهله المحدده اعلاه ومن يخالف ذلك فليتحمل مسئولية نفسه.

صادر عن مطارح مارب لاسقاط الجرعة مساء اليوم الأحد 24/12/2023