البحرية البريطانية: قوات التحالف الدولي تتصدى لمسيرات قرب ميناء الحديدة

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات
�علنت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، فجر الأربعاء، أن قوات التحالف الدولي تتصدى لطائرات مسيرة تحلّق قرب ميناء الحديدة اليمني - غرب البلاد-.   وقالت إنها تلقت بلاغا عما وصفته بأنه نشاط بحري مريب وتحليق طائرات مسيرة قرب ميناء الحديدة اليمني.   وفي ساعة متأخر من يوم الثلاثاء، أعلنت البحرية أنها تلقت بلاغا عن وقوع حادثة على بعد 50 ميلا بحريا غرب سواحل الحديدة المطلة على البحر الأحمر.   وذكرت الهيئة التابعة للبحرية البريطانية في حسابها على منصة "إكس" أن السلطات تحقق في الحادثة، ونصحت السفن بتوخي الحذر وإبلاغها بأي أنشطة مريبة.   من جانبها، قالت شركة أمبري البريطانية لأمن الملاحة البحرية أنها تتلقى تقارير عن نشاط مريب لسفينتين تجاريتين جنوب غربي المخا باليمن.   وتابعت "إن ناقلة شاهدت ألسنة من اللهب أو أثر صواريخ قرب اليمن"، مبينة أن ناقلة رصدت ثلاث زوارق قربها وشاهدت صاروخين أطلقا من اتجاه الزوارق.   كما قالت الشركة البريطانية أنه لم تبلغ أي سفينة تجارية عن حدوث أضرار.   فرقاطة بريطانية في طريقها للبحر الأحمر   وفي وقت سابق يوم الثلاثاء، أعلن وزير الدفاع البريطاني، غرانت شابس، أن الفرقاطة "ريتشموند" في طريقها إلى البحر الأحمر لضمان احتفاظ بلاده "بوجود كبير" في مواجهة هجمات جماعة الحوثي اليمنية.   وذكر الوزير في حسابه على منصة إكس أن بريطانيا ستواصل مع الولايات المتحدة "قيادة الاستجابة العالمية للأزمة، وفعل ما هو ضروري لحماية الأرواح والاقتصاد العالمي".   وكان شابس قد قال الاثنين إن من الضروري أن ينهي الحوثيون على الفور "حملتهم غير القانونية لإغلاق ممرات الملاحة العالمية"، مضيفاً أنه إذا لم يوقفوا تلك الهجمات "فلن تتردد المملكة المتحدة في التحرك لحماية أرواح الأبرياء والاقتصاد العالمي".