منتخب مصر يلجأ إلى عادة ذبح "العجول"

رياضة
قبل 3 أسابيع I الأخبار I رياضة

لجأ منتخب مصر لكرة القدم إلى عادة قديمة قبل ملاقاة الكونغو الديمقراطية في ثمن نهائي كأس إفريقيا، وذلك بعدما أعلن مسؤولو "الفراعنة" ذبح عجل وتوزيع اللحوم على الفقراء في العاصمة القاهرة.

وتلعب مصر التي لم تحقق أي فوز في كأس إفريقيا 2023 المقامة بكوت ديفوار، يوم الأحد، مع الكونغو الديمقراطية، وتعرض بطل إفريقيا التاريخي "7 ألقاب" لمجموعة من الإصابات في مرحلة المجموعات، وخسر النجم محمد صلاح ثم الحارس محمد الشناوي، ودخل إمام عاشور إلى المستشفى بعد إصابته بارتجاج في الرأس أثناء التدريبات.

صلاح خرج مصاباً أمام غانا

صلاح خرج مصاباً أمام غانا

ونقلت شبكة "إي إس بي إن" تصريحا لمحمد مراد، المتحدث باسم المنتخب، قال خلاله إن اتحاد الكرة المصري قام بذبح عجل وتوزيع لحومه على الفقراء والمحتاجين في القاهرة، يوم الجمعة.

ويتفاءل منتخب "الفراعنة" بذبح العجول في المسابقة القارية، ولطالما شهدت ملاعب إفريقيا العديد من الحالات السابقة للمصريين في مسابقات أخرى أيضا.

أما في البطولة القارية، فتم ذبح عجلين في نسخة 2006 التي استضافتها مصر، عندما قام مسؤولو المنتخب بذبح عجلين قبل مواجهة كوت ديفوار في النهائي الذي فازت به مصر.

وفي 2008 بالبطولة التي أقيمت في غانا، ذبح لاعبو المنتخب المصري عجلا قبل مواجهة أنغولا في دور الثمانية من البطولة، وقام القائد أحمد حسن بذبح العجل في ملعب كوماسي أثناء التدريبات، وهي البطولة التي حققها منتخب مصر للمرة السادسة والثانية تواليا.

وتكرر المشهد في 2010 خلال ربع نهائي كأس إفريقيا بأنغولا، وذلك قبل مواجهة الكاميرون، حيث قامت البعثة بذبح عجل وتوزيعه على فقراء مدينة بنغيلا، وهي البطولة السابعة والأخيرة التي ظفر بها أبطال القارة السمراء.

وفي بطولة إفريقيا 2017 التي حققتها الكاميرون، لجأ "الفراعنة" إلى ذبح 4 عجول لفك عقدة المغرب، قبل مواجهة المنتخبين في دور الـ 8، وقاد محمود كهربا مصر للفوز على "أسود الأطلس" بهدف نظيف، لكن منتخب مصر خسر النهائي بهدفين لهدف ضد المستضيف.