"يوتيوب" تعتزم إطلاق نسخةٍ من تطبيقها مخصّصة لنظّارات "فيجين برو"

تكنولوجيا
قبل أسبوعين I الأخبار I تكنولوجيا

شكّل غياب بعض التطبيقات الكبرى مثل "يوتيوب"، و"سبوتيفاي"، و"نتفليكس" عن منصّة نظّارة "أبل" الجديدة "فيجين برو" مصدر إزعاج واستياء في أوساط المستخدمين، لكن البشرى جاءت أخيرًا من "يوتيوب"، التي قالت إنّ إتاحة نسخةٍ من تطبيقها مخصّصة للنظّارات أدرجت على "خارطة الطريق" المستقبلية، من دون أن تحدّد موعداً لإطلاقها.

 

 

ويعود سبب التأخير على الأرجح، إلى صعوبة نقل محتوى الثلاثي الأبعاد بزاوية 360 درجة المتوفر على المنصّة، إذ تركّز نظّارة "فيجين برو" حالياً على توفير أفضل تجربة ممكنة للمحتوى المكاني بما يتضمن الصور والفيديو ثلاثية الأبعاد ومقاطع الفيديو الغامرة من "أبل تي في".

 

لم ينتظر المستخدمون شركة "يوتيوب"، حيث قام المطور كريستيان سيليج، مطور تطبيق "أبولو" الشهير لمنصّة "ريديت"، بإطلاق تطبيق "يوتيوب" خاص بنظّارة "فيجن برو" باسم "جونو" (Juno).

 

يتيح التطبيق تجربة استخدام مماثلة للتطبيق الأصلي مقابل 4.99 دولارات أميركي، ويعالج سلبيات استخدام "يوتيوب" عبر متصفح "سفاري".

 

يتيح "جونو" للمستخدمين الوصول إلى التوصيات وقوائم التشغيل والاشتراكات، إلاّ أنّه يفتقد حالياً إلى التعليقات والترجمات الفورية. ويعد المطور بإضافة ميزات أخرى كالمساحات ودعم العرض متعدّد الزوايا لاحقًا.

 

سيوفر تطبيق "يوتيوب" الأصلي تجربة مجانية مع الإعلانات، كما هو متوقع، مع إمكانية الاشتراك بخدمة "يوتيوب بريميوم" المدفوعة.

 

لكن حتى ذلك الحين، يستمر مطورو التطبيقات المستقلّون بإثبات قدرتهم على سدّ الثغرات وتلبية احتياجات المستخدمين.