العميد مهدي يناقش مع فريق منظمة جنيف تدخلات المنظمة في الجوانب الإنسانية بالمحافظة

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

التقى العميد عبدالله مهدي سعيد، رئيس العمليات المشتركة لمحور الضالع القتالي، في مكتبه اليوم الأربعاء، وفد من منظمة ندى جنيف برئاسة الأخ محمد حسن مدير منظمة ندى جنيف في البلاد.

واستعرض اللقاء، العديد من القضايا والمواضيع ذات الصلة بتدخلات المنظمة، إلى جانب أهمية بحث سبل تعزيز الجوانب الإنسانية وأهمية إقامة دورات تدريبية فيما يتعلق بالجانب الإنساني والقانون الدولي سواءً للشق العسكري أو المدني.   وأكد العميد مهدي، حرص القيادة السياسية الجنوبية ممثلةً بالرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي، على حفظ قواعد القانون الدولي الإنساني وحماية حقوق الإنسان من آثار الصراعات المسلحة، ومتابعتها المتواصلة بتدريب وتأهيل أفراد قواتنا الجنوبية لا سيما بما يخص بأخلاقيات الجندي في الحرب.

وبما يتعلق بالحرب الدائرة في جبهات شمال غرب محافظة الضالع، أكد العميد مهدي، أن أدوات إيران ممثلةً بمليشيا الحوثي الإرهابية تعمل على قصف منازل المواطنين ومزارعهم واستهداف المرافق العامة بشكل يومي ومستمر في تحدي سافر للقانون الدولي الإنساني، وأن قواتنا الجنوبية تعمل على حماية المواطنين وصون حقوقهم وممتلكاتهم وتأمين حركة السير وتسهيل الإجراءات الإنسانية من أمامهم كمبدأ إنساني من مبادئها الإسلامية السامية.   من جانبه، ثمن مدير منظمة ندى جنيف، الأخ محمد حسن، جهود قيادة العمليات المشتركة لمحور الضالع القتالي، ممثلةً بالعميد عبدالله مهدي سعيد، ووقوفها مع فريق المشروع وتذليل التحديات والصعوبات التي تواجههم.. معرباً عن شكره وتقديره لحفاوة الاستقبال والمشاعر الصادقة التي لاقها خلال الزيارة.

حضر اللقاء، العميد عبد القوي الزبير، مدير جهاز الأمن السياسي بالمحافظة، والعميد فضل علي محمد الشراني، ركن التوجيه المعنوي في العمليات المشتركة، والقائد محمود الزبيدي أركان الحزام الأمني بالمحافظة، والقائد محمد علي صالح، قائد مكافحة المخدرات بالمحافظة، إلى جانب عدد من ضباط العمليات المشتركة.