تواصل التصفيات في صفوف عناصرها..

نجاة قيادي حوثي من محاولة اغتيال في إب

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

نجا أحد قيادات مليشيات الحوثي الإرهابية" وكلاء إيران في اليمن"، في محافظة إب "وسط البلاد" من محاولة تصفية نفذتها عناصر حوثية "الاثنين" أثناء خروجه من منزله في مركز المحافظة.

وذكرت مصادر محلية، بأن عناصر حوثية مسلحة، أطلقت "الاثنين"، وابلًا من الرصاص الحي على القيادي في صفوف مليشياتها الإرهابية المدعو "محمد حميد الحسام"، أثناء خروجه من منزله بمدينة إب عاصمة المحافظة، في محاولة لتصفيته.

وأشارت المصادر، إلى أن القيادي الحسام المُعيّن من قبل الحوثيين نائبًا لمدير أمن المشنة نجا من عملية التصفية، فيما أُصيب أحد مرافقيه بجروح خطرة نُقل على إثرها إلى إحدى مشافي المدينة.

وتأتي الحادثة في اطار عمليات التصفية التي تشهدها صفوف مليشيات الحوثي منذ سنوات، في اطار صراع القيادات العليا المنقسمة بين القياديين البارزين في صفوف الجماعة "محمد علي الحوثي، ومهدي المشاط"، والتي أودت بحياة عدد من القيادات والعناصر الحوثية.

وتشهد محافظة إب الواقعة وسط البلاد، انهيارًا كاملًا للمنظومة الأمنية الحوثية منذ سنوات، تسببت بوقوع "حوادث قتل، واقتحامات وتفجير منازل، واختطاف وتهجير سكان"، تمارسها عناصر حوثية مسلحة.