تقرير أممي يؤكد تضرر 32ألف شخص بسبب الصراع والكوارث

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

أفاد تقرير أممي حديث بتضرر أكثر من 32 ألف شخص في اليمن، بفعل تصاعد الصراع والكوارث المناخية في الثلث الأول من العام الجاري 2024.

وذكر تقرير صادر يوم الخميس، عن صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)، إن "تصاعد النزاع المسلح والكوارث الناجمة عن المناخ؛ بما فيها الأمطار الغزيرة والفيضانات والحرارة الشديدة، أدت إلى نزوح ما مجموعه 4,656 أسرة تتألف من 32,592 شخص في 16 محافظة، خلال الفترة بين يناير وأبريل 2024".

وأضاف التقرير أن الكوارث المتعلقة بالمناخ تسببت بنزوح 2,247 أسرة تتكون من 15,729 شخصاً، فيما أدى استمرار وتصاعد النزاع المسلحة إلى نزوح 2,409 أسرة بعدد 16,863 شخصاً.

وأوضح الصندوق الأممي أن آلية الاستجابة السريعة المتعددة القطاعات (RRM) التي يقودها، استطاعت، وبالتعاون مع شركائها المنفذين، تقديم الدعم المنقذ للحياة إلى 4,568 أسرة (31,976 شخصاً)، أي ما نسبته 98% من إجمالي الأسر المتضررة المسجلة لديها، من بينها 23% من الأسر التي ترأسها نساء.

وأشار التقرير إلى أن 3,753 أسرة متضررة تلقت مساعدة نقدية متعددة الأغراض لمرة واحدة (MPCA) من منظمة الهجرة الدولية، فيما تم تزويد 4,373 أسرة بمساعدات غذائية عامة لمرة واحدة من قبل برنامج الغذاء العالمي، في الثلث الأول من العام الجاري 2024.