الحوثيون يغيبون معلمة يمنية ستة اعوام في سجونهم لرفضها هذا الامر ..

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

نشرت الناشطة اليمنية نورا الجروي صورة لمعلمة يمنية ووصفتها بأنها "معلمة فاضلة"، مشيرة إلى أن تهمتها الوحيدة كانت رفضها حضور المحاضرات التي ينظمها الحوثيون وانتقادها لسياساتهم.

وأوضحت الجروي في منشور لها على حسابها بمنصة "أكس" أن المعلمة تم استدعاؤها للتحقيق في فبراير 2019 ومنذ ذلك الحين وهي في السجن ولم ترَ الشمس.

وتطرقت الجروي إلى أن أسرة المعلمة تلقت وعودًا عدة من الحوثيين بإطلاق سراحها، إلا أن تلك الوعود لم تُنفذ حتى الآن.

 

وأفادت الجروي بأن الحوثيين أخذوا من أهلها مبلغ خمسة ملايين ريال يمني مقابل إطلاق سراحها، ومع ذلك لم يتم الإفراج عنها.

وتساءلت الجروي: "من ينقذ نساء اليمن من سجون وبطش الحوثيين؟"، مشددة على الوضع الصعب الذي تعيشه النساء في اليمن تحت سيطرة الحوثيين والانتهاكات المستمرة لحقوقهن.

وتعكس هذه القضية واحدة من العديد من الحالات التي تعاني فيها النساء اليمنيات من الاعتقالات التعسفية والقمع المستمر.