ضربات أمريكية للمرة الأولى على ريمة اليمنية.. تخلف قتلى وجرحى حوثيين

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

وصلت الضربات الأمريكية لأول مرة إلى ريمة اليمنية ذات المرتفعات الشاهقة الواقعة على بعد 200 كيلومتر غرب صنعاء، في تطور يكشف هروب الحوثي للاختباء بالجبال.

 

وذكرت مصادر أن طائرات أمريكية نفذت ضربتين على مبان خاضعة لمليشيات الحوثي تستخدم إحداها في البث الإذاعي وينتشر فيها عناصر مسلحة في مديرية الجبين، حاضرة محافظة ريمة.

ووفقا للمصادر فإن الغارات التي خلفت قتلى وجرحى بصفوف الحوثيين حيث شوهدت سيارات إسعاف تنقل ضحايا من الموقعين المستهدفين، نجحت في تدمير منصات صاروخية للحوثيين.

 

وهذه المرة الأولى التي تتعرض فيه محافظة ريمة للقصف الأمريكي الذي بدأ في يناير/كانون الثاني الماضي، حيث تطل مرتفعات المحافظة الشاهقة والاستراتيجية على الساحل الغربي .

ومؤخرا، ذكرت مصادر محلية أن مليشيات الحوثي أعادت نشر مجامعيها في السلاسل الجبلية والتمركز في مرتفعات ريمة المطلة على موانئ الحديدة وذلك للبقاء والاختباء بعيداً عن الاستهداف المباشر من الضربات الأمريكية والبريطانية.

وتأتي الغارات على ريمة عقب ضربة جوية أمريكية استهدفت معسكر لمليشيات الحوثي شمالي محافظة الحديدة ما أدى إلى وقوع انفجار في المنطقة الساحلية.

وأكد مصدر أن “ضربة أمريكية استهدفت معسكر الدفاع الساحلي في الجبانة في مديرية الصليف”، مشيرًا إلى أنها “دمرت صواريخ ومسيرات معدة للإطلاق باتجاه سفن الشحن”.

 

في السياق، قال الجيش الأمريكي إن “ضرباته على أهداف مليشيات الحوثي في الحديدة وريمة” دمرت بنجاح 3 منصات إطلاق صواريخ كروز مضادة للسفن، فضلا عن طائرة دون طيار أطلقها الحوثيون باتجاه البحر الأحمر”.