اللجنة الوطنية للتحقيق تطلع على أوضاع النزلاء والمحتجزين في السجن المركزي والبحث الجنائي بتعز 

محليات
قبل أسبوع 1 I الأخبار I محليات

نفذت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، اليوم الأحد، نزولا ميدانيا إلى إدارة البحث الجنائي والسجن المركزي بمحافظة تعز، في إطار أعمال التقييم لأوضاع حقوق السجناء والمحتجزين التي تنفذها اللجنة في عدد من المحافظات. 

وفي الزيارة استمعت عضو اللجنة القاضي إشراق المقطري والفريق الميداني لتوضيحات مدير البحث الجنائي العقيد صادق الحسامي ومدير السجن المركزي المقدم عصام الكامل، حول أهم احتياجات النزلاء والمحتجزين المتعلقة بالحقوق الاجتماعية وتوفير الحق بالغذاء والدواء والماء والنظافة والرعاية الصحية وبرامج التأهيل والتدريب. 

وخلال الزيارة عاين فريق اللجنة أقسام السجن المركزي واطلع على أوضاعها ومستوى الخدمات المقدمة بالنظر إلى حالة الازدحام والعدد الكبير للنزلاء وعدم كفاية ومناسبة الأماكن الحالية من حيث السعة والمواصفات للغرف ومرافق الصرف الصحي، والوقوف على الأوضاع الصحية لعدد من النزلاء المطالبين بالحق في العلاج المجاني وتوفير الأدوية الضرورية والدائمة للحفاظ على سلامتهم الجسدية والنفسية. 

كما تم الاستماع إلى عدد من المحتجزين رهن التحقيق والمحاكمة من الرجال والنساء وتدوين أهم مطالبهم المتعلقة بإجراءات الحق في المحاكمة العادلة والبت في قضاياهم، إضافة إلى مطالبهم بتوفير الغذاء الكافي والنظر لحالة الشعور بالجوع التي يعاني منها الكثيرون بسبب قلة الغذاء الذي يحصلون عليه. 

كما قام فريق اللجنة بالاطلاع على الكشوفات الرسمية للنزلاء المسلمة من الإدارة وتحليل البيانات الخاصة بعدد (950) سجين ومحتجز في السجن المركزي والبحث الجنائي، بينهم 25 امرأة و 18 من ذوي الأعمار بين 17 و 19 سنة.