"تحذير مهمّ" من الجامعة العربية قبيل انطلاق قمة الجزائر

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

صدرت جامعة الدول العربية ما وصفته بـ"التحذير الهام" حول التغطية الإعلامية لفعاليات قمة الجزائر في تشرين الثاني  المقبل.

 

وقالت في منشور على "فيسبوك": "تنفي الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أن يكون لها أي شركاء إعلاميين في تغطية أعمال القمة العربية الحادية والثلاثين التي تعقد بالجزائر"، مؤكدة عدم وجود صلة لها بأية مؤسسة إعلامية تدعي هذه الصفة".

 

 

 

 

 

وأشارت إلى أن هذا النفي "يأتي على خلفية قيام قناة الجزائر الدولية AL24 News بنشر خريطة للعالم العربي على موقعها الإلكتروني تخالف الخريطة التي درجت جامعة الدول العربية على اعتمادها، مما أثار تحفظ الوفد المغربي". وتؤكد الأمانة العامة أن "الجامعة العربية لا تعتمد خريطة رسمية مبين عليها الحدود السياسية للدول العربية بما فيها المملكة المغربية، وأنها تتبنى خريطة للوطن العربي بدون إظهار للحدود بين الدول تعزيزا لمفهوم الوحدة العربية".

 

 

ودعت الأمانة العامة "جميع وسائل الإعلام إلى توخي الحرص الشديد في نسبة المعلومات المنشورة على مواقعها للجامعة العربية، أو مؤسساتها". واحتج الوفد المغربي، الذي يشارك في اجتماع وزراء الخارجية التحضيري لمجلس جامعة الدول العربية بالجزائر، على نشر قناة الجزائر الدولية خريطة المملكة من دون منطقة الصحراء الغربية، قبل أن تتراجع عن ذلك. وقالت وسائل إعلام مغربية إن الوفد الذي يترأسه وزير الخارجية، ناصر بوريطة، احتج على الخريطة التي نشرتها قناة جزائرية قالت إنها شريكة إعلامية لجامعة الدول العربية.