البرلمان الأوروبي يُناقش نص قانون ينظّم الذكاء الاصطناعي

تكنولوجيا
قبل شهرين I الأخبار I تكنولوجيا

يسعى البرلمان الأوروبي والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء للاتفاق على نص قانون ينظّم استخدام الذكاء الاصطناعي، بعد أشهر من المفاوضات الشاقة تضمّنت مسألة أخذ مسألة برنامج "تشات جي بي تي" في الاعتبار.

 

ويرغب الاتحاد الأوروبي في أن يكون سبّاقاً على المستوى العالمي في إقرار قانون يحدّ من تجاوزات الذكاء الاصطناعي مع حماية جانب الابتكار فيه.

 

ويجتمع المفاوضون في بروكسل عند الساعة 15:00 (14:00 بتوقيت غرينتش)، ويُتوقَّع أن تستمر المناقشات لوقت متقدّم من المساء أو لليل حتى.

 

وتشير مصادر عدة إلى احتمال عدم التوصّل إلى اتفاق وعقد اجتماع جديد في هذه الحالة خلال كانون الثاني/يناير.

 

وتأثر المسار التشريعي الذي أُطلق في نيسان (أبريل) 2021، نهاية العام المنصرم عقب إطلاق برنامج "تشات جي بي تي" المولّد للنصوص والذي ابتكرته شركة "اوبن ايه آي".

 

وسرعان ما برزت برامج مماثلة أطلقتها شركات منافسة، بينها "بارد" من غوغل و "للاما" من ميتا. وأظهرت هذه التطبيقات، بالإضافة إلى برامج تنشئ صوراً على غرار "دال- اي" (من ابتكار "اوبن إيه آي") و"ميدجورني"، قدرات فائقة للعامّة لكن اتّضح أيضاً أنها تنطوي على أخطار.

 

ويمكن أن تُستخدم برامج الذكاء الاصطناعي لنشر صور مزيّفة لكن قريبة جداً من الواقع عبر منصات التواصل الاجتماعي، ما قد يتسبّب في تضليل الرأي العام.

 

 

وأُدرجت ظاهرة الذكاء الاصطناعي التوليدي هذه في المفاوضات، نزولاً عند طلب أعضاء البرلمان الأوروبي الذين يشددون على اعتماد مقاربة أخلاقية وإخضاع الموضوع لتنظيم صارم.

 

ويتضّمن النص الذي سيُناقَش الأربعاء قواعد تضمن نوعية البيانات المستخدمة في تطوير الخوارزميات، والتحقق من أنها لا تنتهك قانون حقوق التأليف والنشر.