استعدادات مكثفة لانطلاق المؤتمر التشاوري للارتقاء بجودة مخرجات جامعة عدن

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

تشهد العاصمة المؤقتة عدن، منذُ أيام استعدادات مكثفة لانطلاق "المؤتمر التشاوري للارتقاء بجودة مخرجات جامعة عدن بما يتلاءم مع متطلبات واحتياجات سوق العمل" وذلك يوم الأحد والإثنين المُقبلين بتاريخ 25 - 26 من الشهر الحالي.

 

ويهدف المؤتمر التشاوري الذي يُقام برعاية دولة رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، الدكتور أحمد عوض بن مُبارك، وإشراف رئيس جامعة عدن، الأستاذ الدكتور، الخضر ناصر لصور، إلى خلق رؤية جديدة في سوق العمل من خلال تحقيق توافق بين التعليم العالي في جامعة عدن ومتطلبات سوق العمل المتغيرة، وذلك عن طريق تحديثات مستمرة في المناهج الدراسية وتنمية المهارات والمعرفة التي يحتاجها الطلاب في سوق العمل الحديث.

 

ومن المتوقع أن يُنبثق عن المؤتمر التشاوري العديد من النقاط أبرزها الخروج بتوصيات وحلول مختلفة لكل من يهمه أمر توظيف الشباب حول ما يتطلبه سوق العمل، وكذا الخروج بنقاط مشتركة بين القطاع الخاص والحكومي في سوق العمل، إضافةً إلى العمل على تحسين جودة التعليم للشباب في جامعة عدن لملاءمة احتياج سوق العمل، وخلق مشاركة تفاعلية بين الحكومة وممثلي الجانب التعليمي والشركات والمؤسسات وغيرهم في القطاع الخاص والحكومي، وغيرها من النقاط الأخرى.

 

ويركز المؤتمر التشاوري على توفير منصة لممثلي الجوانب التعليمية في جامعة عدن وأصحاب سوق العمل، وإيجاد حلول مستدامة لتطوير وتحسين جودة التعليم، بالإضافة إلى ربط التعليم بسوق العمل، وتوسيع التشبيك المهني.

 

ويعد هذا المؤتمر مناسبة لجميع الأكاديميين والمسؤولين التعليميين والباحثين، وغيرهم من المهتمين بتحسن جودة مخرجات جامعة عدن، كما أنه يساهم في الربط بين شرائح التعليم العالي في جامعة عدن والجهات الحكومية والخاصة وشرائح القطاع الخاص وسوق العمل.

 

يُذكر أن رعاة المؤتمر هم: (الراعي الماسي) سلسلة مطاعم شواطئ عدن، (الراعي الذهبي) بنك البسيري للتمويل الأصغر، وبنك القطيبي الإسلامي للتمويل الأصغر(الراعي الفضي) البنك الأهلي اليمني، والبنك المركزي اليمني، إضافةً إلى المركز الاستشاري الأول الراعي المنظم.