تظاهرة في المهرة تكشف تخادم الإخوان والحوثيين

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

أكدت مصادر محلية في محافظة المهرة "شرق البلاد"، وجود تخادم بين عناصر حزب الاصلاح "ذراع تنظيم الاخوان الارهابي في اليمن" المتواجدة في المحافظة، ومليشيات الحوثي الارهابية الإيرانية

وأشارت إلى ان التظاهرة التي شهدتها المهرة الجمعة الماضية، الأول من مارس الجاري، للتنديد بجرائم العدو الصهيوني ضد ابناء غزة بفلسطين المحتلة، شهدت ترديد شعارات الحوثيين من قبل عناصر الاصلاح الذين شاركوا في التظاهرة.

ويتواجد في المهرة فصيل كبير يتبع حزب الاصلاح "الاخوان" يناهض الحكومة الشرعية والتحالف العربي، منذ سنوات، ويعمل على المساعدة في تهريب شحنات اسلحة ومخدرات ايرانية إلى الحوثيين.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديوهات وصورًا لعناصر الاصلاح في المهرة خلال تظاهرة الجمعة، وهم يرددون الصرخة الحوثية، ويرفعون صور عبدالملك الحوثي، ويباركون إرهاب الحوثيين في البحر الأحمر وضد اليمنيين.

وعبّر ناشطون من المهرة عن استيائهم لاستخدام محافظة المهرة المسالمة في الترويج للجماعات الإرهابية وأعمالها المنافية للدين والأخلاق والأعراف والقوانين المنظمة للحياة الإنسانية، مناشدين قيادة المحافظة التابعة للحكومة الشرعية على فتح تحقيق فيما جرى، وإخراج تلك العناصر من المحافظة.

يُذكر، أن وقائع وتقارير كثيرة، تحدثت خلال السنوات الماضية عن قيام عناصر الاصلاح في المهرة بتسهيل وتمرير شحنات أسلحة ومخدرات ومواد لوجستية إيرانية إلى الحوثيين، مستغلة تواجدها في اطار الحكومة الشرعية وسيطرتها على مناطق في حضرموت و شبوة ومأرب في تنفيذ تلك العمليات.