خشية ارتفاع الكوليسترول في رمضان.. المكسرات حل سحري

صحة
قبل أسبوعين I الأخبار I صحة

يخشى كثير من الناس وخاصة في شهر رمضان مع الميل لتناول وجبات دسمة على الإفطار، من ارتفاع معدل الكوليسترول بالدم وتحديدا لمن يعانون من الأمراض المزمنة المرتبطة به.

وفي هذا الصدد يشير عالم الأحياء ألكسندر سوزيكين الأستاذ المشارك في قسم علم وظائف الأعضاء والبيئة البشرية والمعرفة الطبية الحيوية بجامعة التعليم الحكومية إلى أن المكسرات تخفض مستوى الكوليسترول، الأمر الذي يجعله خيارا صحيا للتناول بين الإفطار والسحور كوجبة خفيفة.

ويقول العالم في حديث لصحيفة "إزفيستيا": "وفقا لمنظمة الصحة العالمية، احتلت الوفيات الناجمة عن أمراض القلب والأوعية الدموية خلال العقد الماضي المرتبة الأولى. وأحد الأسباب هو تصلب الشرايين (سماكة وتضييق التجويف) والأوعية الدموية في الدماغ والشرايين التاجية للقلب وأوعية الكلى".

مكسرات

مكسرات

ووفقا له، يرتبط هذا بالأخطاء المنتشرة في النظام الغذائي، المتمثلة في تناول أطعمة غنية بالكوليسترول "السيئ" ما يؤدي إلى ترسبه على الجدران الداخلية للأوعية الدموية المذكورة.

ويشير العالم، إلى أنه يمكن تخفيض خطر تكون لويحات الكوليسترول بالتحكم بنوع الأطعمة المحتوية على الكوليسترول "السيء" التي نتناولها، وكذلك بتناول أطعمة تزود الجسم بالبروتينات الدهنية عالية الكثافة "الكوليسترول الجيد" مثل الأسماك وزيت الزيتون والمكسرات.

وأضاف: "لقد ثبت أن تناول 100- 150غ من الجوز يوميا بانتظام لمدة عام إلى عامين يؤدي إلى انخفاض مستوى الكوليسترول "السيئ" في الدم، لما تحتويه المكسرات من ألياف غذائية، بعضها غير قابل للذوبان ولا تتأثر بعصارة المعدة الحمضية وأنظمة الإنزيمات في الأمعاء الدقيقة.

جميع المكسرات سواء

وعند مرورها عبر الجهاز الهضمي، "تمنع" امتصاص الدهون "السيئة"، بالإضافة إلى ذلك، ينقل الجهاز العصبي الودي والهرمونات الخاصة مشاعر الشبع والسرور إلى الدماغ، ما يمنع الإفراط في تناول الطعام".

كما أشار، إلى أن الدهون المتعددة غير المشبعة وأحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة في المكسرات تجدد مستوى الكوليسترول "الجيد"، كما يتم امتصاص مضادات الأكسدة والفيتامينات والمواد المغذية الأساسية الأخرى بسهولة.

واختتم حديثه بأنه "لم تكن هناك دراسات مقارنة حول تنافس المكسرات مع بعضها البعض. جميع المكسرات المتوفرة في السوق (الجوز، البندق، الكاجو، البقان، الجوز البرازيلي، الصنوبر) تساعد على خفض نسبة الكوليسترول من خلال التغذية السليمة والعقلانية، ولكن يجب تناولها بكميات صغيرة وبانتظام".