تمهيداً للإنتقال إلى التصحيح الإلكتروني

جامعة خليج عدن الدولية تناقش فاعلية إستخدام الارقام السرية في الامتحانات

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

شهدت جامعة خليج عدن الدولية بمحافظة الضالع صباح اليوم الأحد تنظيم ورشة عمل حول تقييم سير العملية الامتحانية ومدى فاعلية استخدام آلية الأرقام السرية في الامتحان، وذلك بحضور رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة العميد عبدالله مهدي سعيد، ونائبه الأستاذ قاسم صالح ناجي، إلى جانب تواجد رئيس مجلس أمناء جامعة خليج عدن الدولية البروفيسور محمد الشعيبي، وعدد من الشخصيات الأكاديمية.

 

وتحدث خلال الورشة رئيس تنفيذية المجلس الانتقالي بالمحافظة مشيداً بجهود إدارة الجامعة ممثلة برئيس مجلس الأمناء البروفيسور محمد الشعيبي، ورئيس الجامعة الدكتور نجيب محمد مثنى، وحرصهم المستمر على التميز أكاديمياً وإدارياً، معتبراً أن الجامعة تحقق نجاحات متتالية وفي تطور دائم، وهو ما مكنها من فتح أبوابها أمام مئات الطلاب سنوياً وفي مختلف التخصصات.

 

وعبر رئيس مجلس أمناء الجامعة عن تقديره لدعم واهتمام قيادة المجلس الانتقالي بالجامعة، مؤكداً على مضي الجامعة في استكمال التطوير على مختلف الجوانب، والتركيز على مواصلة تحديث وتطوير البرامج والخطط، للوصول إلى أعلى المعايير التي تتطلبها الجودة والاعتماد الأكاديمي.

 

وكانت الورشة قد دشنت بكلمة رئيس الجامعة الدكتور نجيب محمد مثنى، الذي رحب بالقيادات والشخصيات الحاضرة، قبل أن تستعرض مساعد رئيس الجامعة لشؤون الجودة والاعتماد الأكاديمي الدكتورة شعاع الهدار، برنامج وأهداف الورشة، وأهمية إتباع آلية الأرقام السرية في الامتحانات لضمان تحقيق أقصى معدلات الجودة.

 

واستعرضت الورشة تقريراً حول سير العملية الامتحانية ، والسلبيات والإيجابيات التي رافقتها إلى جانب تقديم مقترحات للتحسين، كما تناولت الورشة الجدوى من استخدام الارقام السرية والإشكاليات التي تخللتها، بالإضافة إلى معايير إعداد الإمتحانات .

 

وكانت الورشة قد خرجت بعدد من التوصيات على طريق تجويد العملية التعلمية بالجامعة من بينها تعزيز الإيجابيات التي ظهرت في الدورة الإمتحانية ومعالجة السلبيات، والاستمرار في استخدام الأرقام السرية عند تصحيح الامتحانات تمهيدا للتصحيح الإلكتروني ، مع تلافي الأخطاء التي حدثت في الدورة الإمتحانية السابقة.

 

وجاء في التوصيات حث أعضاء هيئة التدريس على ضرورة الإلتزام بالتعليمات الخاصة بإعداد الامتحانات والإلتزام بجداول المراقبة في الامتحانات مع تطبيق التعليمات الخاصة بها، وضرورة المتابعة من قبل اللجنة الامتحانية لمدى إلتزام أعضاء هيئة التدريس ورفع تقرير بذلك، كما أوصت الورشة باستمرار لجنة فحص الأوراق الإمتحانية بعملها بشكل دائم بعد كل دورة إمتحانية.

 

حضر الورشة عميد كلية التربية الدكتور خالد الفقيه، وعميد كلية المجتمع الدكتور أديب أحمد محسن، ورئيس لجنة الامتحانات في مكتب التربية بالمحافظة الأستاذ محمد علي القاضي، إلى جانب عمداء كليات جامعة خليج عدن الدولية، وعدد من أعضاء هيئة التدريس وجمع من الطلاب.