هل القهوة والشاي ضمن السوائل التي يوصى بالحصول عليها يومياً؟

صحة
قبل أسبوعين I الأخبار I صحة

يوصي خبراء التغذية بشرب ما لا يقلّ عن ليتر ونصف الليتر من الماء في اليوم لترطيب الجسم بمعدلات كافية، تسمح بالحفاظ على كافة وظائفه ولتعويض السوائل التي يخسرها الجسم خلال النهار، بحسب ما نُشر في Doctissimo.

 

هل تُحتسب القهوة والشاي ضمن السوائل التي يجب الحصول عليها يومياً؟

في الواقع، يجد كثيرون لذة في شرب القهوة والشاي، فيما يواجهون صعوبة في تقبّل الماء الذي من المفترض شربه بمعدلات كبرى خلال النهار، خصوصاً صيفاً فيما تزيد معدلات التعرق مع ارتفاع درجات الحرارة. لكن يُطرح السؤال هنا حول ما إذا كان من المفترض احتساب هذه المشروبات ضمن تلك السوائل التي يوصى بشربها يومياً لترطيب الجسم؟

 

في الواقع، يعتبر خبراء التغذية أن احتساب هذه المشروبات من العادات الخاطئة التي يتمّ اللجوء إليها صباحاً لترطيب الجسم. فصحيح أن القهوة والشاي مشروبات من الماء، لكن في حال شربها بكميات كبرى فهي لا ترطب الجسم، لا بل على العكس، قد تزيد من جفاف السوائل فيه. ففي ما يتعلق بالقهوة، للكافيين التي فيها أثر مدر للبول، ما يجعلها تساهم في جفاف السوائل في الجسم بدلاً من ترطيبه، نظراً لمساهمتها في التخلص من السوائل في عملية التبول. وينطبق ذلك على الشاي الذي يحتوي على مادة تحدّ من امتصاص الحديد والفيتامينات والمعادن.

أما بالنسبة للأعشاب، فلها أثر مختلف، وصحيح أنها لا تحتوي على هذه المواد، منها ما يُعتبر من المشروبات التي تساعد في التخلص من السموم في الجسم، وبالتالي تكون مدرة للبول أيضاً. وبالتالي من الأفضل عدم الاعتماد عليها لترطيب الجسم.

 

هل يُعتبر الماء المشروب الوحيد المرطب للجسم؟

في حال الرغبة بترطيب الجسم، يُعتبر الماء المشروب الوحيد الذي يمكن الاعتماد عليه، والذي يُحتسب ضمن كمية الليتر ونصف الليتر الموصى بالحصول عليها يومياً. في المقابل، تُعتبر المشروبات الغنية بالسكر كالعصائر  والكحول وكافة المشروبات المحلاة مدرة للبول تماماً كالمشروبات الساخنة، ولا يمكن الاعتماد عليها. هذا إضافة إلى أنها تحتوي على كمية كبيرة من السكر في كثير من الأحيان. أما الحساء، فغالباً ما يحتوي على الكثير من الملح، ما يساهم في زيادة احتمال انحباس السوائل في الجسم، وبالتالي لا يُعتبر من الاختيارات الصائبة لترطيب الجسم.

وبالنسبة لمن لا يفضّلون شرب الماء وحده يمكن إضافة المنكهات إليه كالخيار او الحامض أو ورق النعناع.

 

كيف يمكن تعزيز كميات الماء اليومية التي يتمّ شربها؟

-وضع كوب ماء أو قنينة ماء قرب السرير للشرب عند النهوض

-حفظ قنينة من الماء قرب المكتب لشربها بانتظام خلال النهار

-الحرص على شرب 8 أكواب من الماء في اليوم على الأقل والتركيز على تحقيق هذا الهدف

-يمكن الاعتماد على تطبيقات تذكّر بشرب الماء خلال النهار.