محافظ حضرموت يطلع على نشاط مصنع شركة المكلا للحديد والصلب

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

اطلع محافظ حضرموت الأستاذ مبخوت مبارك بن ماضي، اليوم بالمكلا على حجم إنتاج التصنيع في شركة المكلا للحديد والصلب المحدودة “حديد مسك ” الذي يعد أكبر مصنع متخصص في صناعة حديد التسليح في اليمن بطاقة إنتاجية تبلغ سنويًا 350 ألف طن بجميع الأحجام التي يطلبها السوق المحلي.

وتعرّف محافظ حضرموت من رئيس مجلس الإدارة الشيخ عمر عبدالرحمن باجرش على مكونات المصنع الذي يعمل أوتوماتيكيًا بتكنولوجيا ألمانية وعمالة وطنية بنسبة 80%، واتخذ من العمارة المستدامة هدفًا ساميًا له للمشاركة في إعادة الإعمار في البلد وتعزيز الاقتصاد الوطني بصناعة سيادية.

واستعرض المدير العام لـ “حديد مسك” الدكتور أحمد باريان، المسار الصناعي في حصول المصنع على شهادة الجودة العالمية “الآيزو” والتحديات التي تجاوزها المصنع في تحقيق رؤية إعادة الإعمار والإسهام مع مؤسسات الدولة في تحقيق التعافي الذي ينشده الجميع، منوهًا بحرص المصنع على الإيفاء بمسؤوليته المجتمعية في تقديم الخدمات المساندة للمجتمع المحيط خلال الأزمات كإعصار “تيج” و”جائحة كورونا” وتغذية مستشفيات محافظات حضرموت والمهرة وشبوة وسقطرى ومأرب باسطوانات الأكسجين.

وخلال الاجتماع الذي عقد في مقر الشركة عقب الجولة الميدانية، أشاد المحافظ بن ماضي بحجم التصنيع الذي يغطي نسبة 40% من حجم الاحتياج الوطني بمواصفات منافسة للحديد المستورد.

وأكد محافظ حضرموت دعم السلطة المحلية للإستثمار في جميع المجالات الصناعية وتشجيع استمرار صناعة الحديد في حضرموت وهو ما يعزز من رصيدها التنموي في مجال تشجيع جذب رؤوس الأموال للإستثمار في المحافظة في أجواء اقتصادية وأمنية مستقرة، مشيدًا بمنشأة الشركة التي تعد محل فخر حضرموت على مستوى الوطن تقدّم منتجات منافسة بمواصفات فنية عالمية، تسهم في اعادة إعمار البلد.

رافق المحافظ خلال جولته وكيل المحافظة للشؤون الفنية المهندس أمين بارزيق والمدير العام لمكتب وزارة الصناعة والتجارة بساحل حضرموت أحمد حسن باعوم، والمدير العام لمكتب الاشغال العامة والطرق المهندس صالح العمري، ونائب مدير عام الأمن والشرطة العقيد صلاح المشجري.