ميون تدين جر-يمة الحو-ثي في رداع: انتهاك صارخ لحقوق الإنسان 

محليات
قبل 3 أشهر I الأخبار I محليات

أدانت منظمة ميون لحقوق الإنسان بأشد العبارات الجريمة المروعة التي ارتكبتها مليشيات الحوثي المسلحة صباح الثلاثاء 19 مارس  بتفجير منازل عدة عائلات بمدينة رداع محافظة البيضاء راح ضحيتها 12 قتيلا و8 مصابين من المدنيين معظمهم نساء وأطفال. 

 

ونقلت المنظمة عن راصديها في رداع تأكيدهم إن حملة مسلحة يقودها مشرف المليشيات الحوثية في رداع المدعو "أبو حسين الهرمان" باشرت تفجير منازل آل الناقوس والزيلعي في حارة الحفرة بمدينة رداع ما أدى لتدمير عدد من المنازل المجاورة وانهيارها فوق رؤوس ساكنيها بمن فيها من النساء والاطفال. 

 

واعتبرت المنظمة "هذه الجريمة انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان وإصرارا من قبل مليشيا الحوثي على سياسة تفجير المنازل وتهجير السكان قسرا لإرهاب المواطنين، والانتقام من المناهضين لها". 

 

وطالبت المنظمة الحقوقية مكتب المبعوث الأمم المتحدة والمنظمات الدولية معنية بإدانات رسمية لهذه الانتهاكات والإشارة إليها في الإحاطة الأممية الشهرية لمجلس الأمن والمطالبة بحماية المدنيين مع التحذير من أنها وغيرها من الانتهاكات تقوض جهود الأمم المتحدة للسلام في اليمن.

نص البيان: تدين منظمة ميون بأشد العبارات الجريمة المروعة التي ارتكبتها جماعة الحوثي المسلحة صباح الثلاثاء 19 مارس  بتفجير منازل عدة عائلات بمدينة رداع محافظة البيضاء راح ضحيتها 12 قتلى و 8 جرحى من المدنيين معظمهم نساء وأطفال.

يؤكد راصدونا في رداع إن حملة مسلحة يقودها مشرف جماعة الحوثي في رداع المدعو "أبو حسين الهرمان" باشرت تفجير منازل آل الناقوس والزيلعي في حارة الحفرة بمدينة رداع ما أدى لتدمير عدد من المنازل المجاورة وانهيارها فوق رؤوس ساكنيها بمن فيها من النساء والاطفال. 

إن هذه الجريمة انتهاك صارخ لحقوق الإنسان وإصرار من قبل جماعة الحوثي على سياسة تفجير المنازل وتهجير السكان قسرا لإرهاب المواطنين، والانتقام من المناهضين لها. 

مكتب المبعوث الأمم المتحدة وسفارات الدول المعتمدة لدى اليمن والمنظمات الدولية معنية بإدانات رسمية لهذه الانتهاكات  والمطالبة بضرورة حماية المدنيين والإشارة إليها في الإحاطة الأممية الشهرية لمجلس الأمن مع التحذير من أنها وغيرها من الانتهاكات تقوض جهود الأمم المتحدة للسلام في اليمن.

 

صادر عن منظمة ميون لحقوق الانسان  19 مارس 2024