رئيس وفد التفاوض الحكومي : الحوثيون يسعون لاستغلال الوقت ومن المحتمل أن تعود إلى معركة كبيرة

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات
كد رئيس الوفد الحكومي المفاوض في مباحثات عمّان بشأن رفع الحصار الحوثي عن مدينة تعز عبدالكريم شيبان، أن المليشيات الحوثية المدعومة من إيران تصر على القفز خارج مواضع اتفاق الهدنة لإبقاء تعز رهينة حصارها الجائر. وقال شيبان في تصريحات صحفية، : "عدنا إلى نقطة الصفر وكأننا لم نحقق شيئًا بعد المفاوضات مع الحوثيين، لافتا الى ان جماعة الحوثي لا تفكر في الملف الإنساني ولا تؤمن إلا بالقتال.   وكشف عن اصرار الحوثيين على فتح طرق فرعية مهجورة منذ عقود، ولا تصلح ابدا لمرور السيارات والمركبات بسبب ضيقها ووعورتها، عوضا عن كونها بعيدة عن المدينة، بدلا عن فتح المنافذ الرئيسية للمدينة كما نص اتفاق الهدنة. وأضاف رئيس الوفد الحكومي أن ثمة استهتار من قبل المليشيات الإرهابية بمقترح المبعوث الأممي؛ لافتا إلى أن الكرة أصبحت الآن في ملعب جروندبرج لاتخاذ القرار وإدنة العبث الحوثي. وحث شيبان المجتمع الدولي على وقف الاستهتار الحوثي ومعاقبتهم إزاء عرقلتهم تنفيذ بنود الهدنة؛ لافتا إلى أن المليشيات الحوثية تريد إبقاء تعز تحت وطأة حصارها واستخدامها ورقة سياسة للمناورة بها مستقبلا. وحذر شيبان من انهيار الهدنة إذا لم يضغط المجتمع الدولي على الحوثيين لفتح طرق تعز، ولفت ان جماعة الحوثي تسعى لاستغلال الوقت ومن المحتمل أن تعود إلى معركة كبيرة. وأعلن محور تعز العسكري، مساء الجمعة في بيان مقتضب، إن وحداته أحبطت محاولة تسلل لمليشيات الإرهاب الحوثية، في عقبة منيف شرقي مدينة تعز. ويأتي هذه الخروقات وهذا التصعيد من قِبل مليشيات الحوثي بعد يوم من رفضها مقترح المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، بشأن فتح معابر تعز وبقية الطرقات.