عربي ودولي

السودان.. إقالة الناطق باسم الخارجية بعد تصريحات عن التطبيع مع إسرائيل

قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

أقالت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الأربعاء، الناطق الرسمي باسمها حيدر بدوي صادق، وذلك على خلفية تصريحاته التي أطلقها، الثلاثاء، حول التطبيع مع إسرائيل.

وذكرت مصادر سودانية في الخارجية أنه تم إعفاء المتحدث باسم الخارجية السودانية من منصبه وتكليفه بالعمل في دائرة أخرى.

وكان حيدر بدوي صادق، الناطق باسم الخارجية السودانية قد قال، الثلاثاء، في مقابلة متلفزة، إن ”إسرائيل تحتاجنا في كثير من الأوجه ونحن نحتاجها في كثير من الأوجه ولكن نحن تهمنا حاجتنا ومصالحنا وسنعمل من أجلهما وسنؤكد على هذه المصالح“.

وأضاف: ”إذا كان طي ملف الشقاق بيننا وبين إسرائيل هو الحل لذلك، فليكن ذلك، وقد بدأنا في ذلك بالمقابلة التي تمت بين رئيس مجلس السيادة الانتقالي ورئيس الوزراء الإسرائيلي“.

وأشار إلى ”بلاده تتطلع لإبرام معاهدة سلام مع إسرائيل تكون قائمة على مصلحة السودان لكن بدون التضحية بالقيم والثوابت“، على حد قوله.

وخرج وزير الخارجية السوداني للتأكيد على أن وزارته ”لم تناقش بأي شكل من الأشكال أمر العلاقات بين السودان و إسرائيل وأنها لم تكلف الناطق الرسمي بالإدلاء بأي تصريح حول هذا الأمر“.وأصدرت الوزارة بياناً، نشرته وكالة الأنباء الرسمية ”سونا“، للتعقيب على تصريحات الناطق باسمها قالت فيه إنها ”تلقت بدهشة تصريحات السفير حيدر بدوي صادق عن سعي السودان لإقامة علاقات مع إسرائيل، وأوجدت هذه التصريحات وضعا ملتبسا يحتاج لتوضيح“.

وأضافت الخارجية في بيانها أن ”أمر العلاقات مع إسرائيل لم تتم مناقشته في وزارة الخارجية بأي شكل كان، ولم يتم تكليف السفير حيدر بدوي للإدلاء بأي تصريحات بهذا الشأن“.