الحكومة اليمنية تناقش تبعات التصنيف الأمريكي للحوثيين كجماعة إرهابية على الوضع الاقتصادي والعمل الإنساني

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

ترأس رئيس الوزراء معين عبدالملك اجتماعًا حكوميًا على وقع الانهيار الجديد في سعر العملة بعد اقتراب الريال اليمني من حاجز الـ1600 أمام الدولار، وسط تصاعد التطورات الإقليمية مع ما تسميه الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا "الهجمات الإرهابية الحوثية على سفن التجارة العالمية، التي تنذر باختناقات حادة في سلاسل امداد السلع الاساسية، والواردات الغذائية والدوائية المنقذة للحياة".

الاجتماع، المنعقد عبر الاتصال المرئي، وفق وكالة سبأ، ناقش التعاطي الحكومي "مع إعادة تصنيف مليشيا الحوثي جماعة إرهابية، لضمان عدم تأثر النشاط التجاري والقطاع الخاص والعمل الإنساني والاغاثي"، مجددًا دعم الحكومة اليمنية للمنظمات الأممية ووكالات الإغاثة، ورفضها "الإجراءات التعسفية التي اتخذتها مليشيا الحوثي بطرد موظفي الأمم المتحدة".