"عزيزي يا عزيزي".. زلة لسان تحرج الملك تشارلز خلال لقاء ليز تراس (فيديو)

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

لفت ترحيب الملك تشارلز الثالث برئيسة الوزراء البريطانية، ليز تراس، الانتباه في أول لقاء أسبوعي لهما.

 

وكان قد استقبل تشارلز البالغ من العمر 73 عاما، تراس، أمس الأربعاء، في قصر باكنغهام، بعد الانتقادات الشرسة التي تعرضت لها مؤخرا بشأن سياساتها الضريبية.

 

 

 

 

 

وبدأت اجتماعاتهما التي تعقد مرة واحدة في الأسبوع، بداية مثيرة للدهشة، مع زلة لسان تشارلز الواضحة، والتي تم توثيقها بالكاميرا.

ففي البداية وجهت رئيسة الوزراء التحية قائلة: "جلالة الملك. من الجيد رؤيتك مرة أخرى"، ورد تشارلز مبتسما: "عدت مرة أخرى؟"، فترد تراس: "إنه لمن دواعي سروري العظيم".

 

لكن تشارلز، الذي كان يتطلع على ما يبدو لملء صمت قصير محرج، قال: "عزيزي يا عزيزي، " قبل المتابعة بسرعة بـ "على أي حال ... الآن ...".

 

 

 

 

وفي الشهر الماضي، تحدث الملك تشارلز ورئيسة الوزراء تراس لفترة وجيزة خلال لقاء خاص بعد وفاة الملكة إليزابيث. لكن أمس التقى الثنائي مرة أخرى في أول لقاء أسبوعي لهما، وهو تقليد حافظت عليه الملكة الراحلة طوال فترة حكمها التي استمرت 70 عاما.